تظاهرة لضباط شرطة نفط الشمال ضد قرارات وزارة الداخلية

تظاهرة لضباط شرطة نفط الشمال ضد قرارات وزارة الداخلية

كركوك / المدى  تظاهر 400 ضابط تابعين لمديرية شرطة نفط الشمال امس الأربعاء، ضد الاجراءات التعسفية التي تتخذ ضدهم من قبل وزارة الداخلية الاتحادية ، ومنها اعفاء مدير شرطة نفط الشمال العميد سامي الجاف من منصبه ، وعدم تثبيت رتبهم من قبل وزارة الداخلية حتى الآن مع أنهم أرسلوا جميع المستمسكات المتعلقة بذلك الى الوزارة منذ تاريخ 15/10/2008.

وأوضح المتظاهرون بحسب  PUKmedia  أن آخر قرار صادر عن الوزارة أمس الاول الثلاثاء، جاء فيه أنه لا يحق للضباط المتخرجين من كليات الشرطة في اقليم كوردستان التوقيع على الكتب الرسمية بل يجب أن توقع من قبل الضباط السابقين وإن لم يوجد ضابط، فيجب توقيعه من قبل شرطي سابق بدلا من الضابط. ووجه الضباط المتظاهرون بيانا الى الرئيس جلال طالباني ووزارتي النفط والداخلية في بغداد والجهات المعنية مطالبة بتثبيتهم على ملاك الشركة والوزارة ، محذرين من أنهم سيستمرون في التظاهر إذا لم تلب طلباتهم في غضون أيام. هذا وصرح مصدر مطلع في مديرية شرطة نفط الشمال لـ PUKmedia، أن عدد الضباط المتخرجين في كليتي قلاجوالان وزاخو الذين يعملون في المديرية هو 396 ضابطا، 58 منهم فقط تم تثبيت رتبهم في وزارة الداخلية. وأكد المصدر ان 164 ضابطا وشرطيا تابعا لمديرية شرطة نفط الشمال استشهدوا منذ عام 2005 والى الآن، لكن الوزارة قامت بصرف الرواتب التقاعدية لثلاثة منهم فقط.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top