حكومة الإقليم: قصف المناطق الحدودية انتهاك فاضح لسيادة العراق

حكومة الإقليم: قصف المناطق الحدودية انتهاك فاضح لسيادة العراق

أربيل/ المدى      دانت حكومة إقليم كردستان معاودة مدفعية الجمهورية الإسلامية الإيرانية قصفها القرى الحدودية في إقليم كردستان وطالبت طهران باحترام سيادة العراق والالتزام بالقانون الدولي واحترام العلاقات بين إيران والإقليم ووقف قصف قواتها غير المبرر أراضي الإقليم.

وأصدرت حكومة الإقليم بيانا جاء فيه: مع الأسف، عاودت قوات الجمهورية الإسلامية الإيرانية، ودون أي مبرر، قصف المناطق الحدودية لإقليم كردستان العراق بكثافة، ويعد هذا انتهاكا فاضحا لسيادة العراق وأرض إقليم كردستان، وعاملا لتخريب الأمن والاستقرار في المنطقة.ونحن في حكومة إقليم كردستان ندين بشدة قصف ناحية سيدكان التابعة لقضاء سوران وناحية زاراوه التابعة لقضاء بشدر يوم 1/10/2009 من قبل قوات الجمهورية الإسلامية الإيرانية. إن استمرار قصف تلك المناطق الحدودية لا يخدم إقامة علاقات صداقة وجيرة حسنة، لذا نطالب الجمهورية الإسلامية الإيرانية بأن توقف القصف غير المبرر لتلك المناطق، واحترام سيادة العراق والقانون الدولي والإرادة السلمية لشعب كردستان، لأن هذا القصف لايصب في مصلحة أحد عدا الدمار وتهجير المواطنين الآمنين العزل.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top