العاني: لا يعنينا مذهب رئيس الوزراء وإنما إيمانه بالشراكة

العاني: لا يعنينا مذهب رئيس الوزراء وإنما إيمانه بالشراكة

بغداد  / المدى أكد النائب عن كتلة التوافق ظافر العاني : انه \"ليس المهم ان يكون رئيس الوزراء من المذهب الفلاني بقدر ما يهم ايمانه وعمله بالمشاركة مع الاخرين\".

وقال العاني بحسب وكالة  ( إيبا ) :\" ليس هناك نص دستوري ان يكون رئيس الوزراء من مذهب معين \"، منوها الى انه : \" لا يعنينا مذهبه وإنما إيمانه بالشراكة مع الاخرين، مضيفا: ان اختيار رئيس الوزراء يعتمد على مقدرته الشخصية ومقدرة حزبه وكتلته السياسية على الحصول على الاصوات اللازمة لهذا المنصب\".يذكر ان رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي حصل على هذا المنصب بعد حصول الائتلاف العراقي الموحد على غالبية المقاعد البرلمانية في الانتخابات السابقة.وعلى صعيد التحالفات الجديدة لجبهة التوافق، اشار العاني الى\" ان الاطراف الموجودة في الجبهة مازالت في مفاوضات مع عدد مهم من القوى السياسية، خصوصا تلك التي لم تدخل في الائتلاف الوطني العراقي ،وائتلاف دولة القانون ، مبينا انه سيتم الاعلان عن الكتلة الجديدة نهاية هذا الاسبوع او في بداية الاسبوع القادم.وتمنى العاني\" ان تخرج الكتل السياسية من التخندق الطائفي، وان يتم النظر الى الخلفية الوطنية لأي كتلة او شخصية سياسية .تجدر الاشارة الى ان اغلب الكتل السياسية قد دعت الى تبني مشاريع وطنية بديلة عن المشاريع الطائفية والعرقية التي جرت في ظلها انتخابات عام 2005.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top