رؤى وقراءات في نادي السرد

رؤى وقراءات في نادي السرد



أقام نادي السرد في الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق جلسة قصصية بعنوان (رؤى وقراءات) قدمها الروائي حميد الربيعي..  شارك فيها قصاصون من أجيال مختلفة، ومنهم القاصة إيناس البدران، حسن البحار ، صبيحة شبر ، ناهي العامري، خالد الوادي، ابتدأت القراءات بالقاص والروائي حسن البحار، الذي قدم مجموعة من القصص القصيرة جدا (الومضات) تنوعت ما بين الرحلة والطيران والبحر، وبعده كانت القاصة العراقية إيناس البدران، تلاها الروائي خالد الوادي، وصبيحة شبر وهي أديبة هاجرت العراق منذ سبعينيات القرن الماضي واستقرت في المغرب العربي.
بعدها قدّم الناقد عبد العزيز لازم ورقته النقدية عن القصص التي قرئت في الجلسة، تحدث فيها عن السرد المقروء والمحكي، والتقنيات وأساليب تعريف الشخصيات وتوظيف الشخصيات، هذه التقنيات تعد –كما يرى- من الأدب الشفاهي. وقال: البدران بقصتها كانت قد أغرتنا  بالجمل الكثيرة، وكيف أخذت دور الراوي الشاهد بنفس الوقت. الوادي اشترك مع البدران، فكلاهما يشترك بالسارد وقصته تتحدث عن التشوق واقتناص الشخصية (المخاطب). الوادي عالم فسيح وقضيته هي أسلوب آخر، بالنسبة للآخرين استطاعوا الوصول إلى الواقع الاجتماعي الذي يعيشه الإنسان والمجتمع، فقد تحدثوا عن المفخخات والربط ما بين العشق والموت، قدموا لنا الومضة الاجتماعية وهي تتكون من الصدمة؛ وجمل الصدمة تأتي في سياق الحدث.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top