طالباني يستقبل السفيرين البريطاني و المصري ويلتقي وزير الكهرباء

طالباني يستقبل السفيرين البريطاني و المصري ويلتقي وزير الكهرباء

بغداد / المدىالتقى رئيس الجمهورية جلال طالباني السفير البريطاني لدى العراق كريستوفر برينتس والوفد المرافق له، بمناسبة انتهاء مهام عمله في العراق أمس الجمعة. وجرى خلال اللقاء، التأكيد على ضرورة توثيق العلاقات العراقية البريطانية على كل المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية والتنموية.

وأشاد الرئيس طالباني بالجهود التي بذلها السفير كريستوفر برينتس أثناء عمله من أجل تدعيم العلاقات الثنائية بين العراق والمملكة المتحدة، متمنياً له كل النجاح والموفقية في حياته المستقبلية. من جانبه جدد السفير برينتس دعم بلاده للعملية السياسية الجارية في العراق، مشدداً على أهمية وجود العراق الديمقراطي في المنطقة لما له من مكانة وثقل سياسي وتاريخي وإقتصادي، مؤكداً ضرورة توسيع دعم هذه التجربة المتنامية من قبل المجتمع الدولي. وثمن السفير البريطاني الجهود المتميزة للرئيس طالباني في قيادته للعراق الجديد من خلال سعيه الدؤوب لتجسيد التناغم الوطني المنشود، واصفاً دوره بالـ\"الأبوي\" الذي يحتاجه العراق في هذه المرحلة المهمة في تاريخه للتغلب على العراقيل التي تعيق مسيرته السياسية وتجربته الديمقراطية، شاكراً اياه على كرم الضيافة وحسن الإستقبال. من جانب آخر اقام رئيس الجمهورية جلال طالباني مأدبة غداء على شرف السفير المصري الجديد المعتمد لدى العراق شريف كمال الدين شاهين وباقي أركان السفارة المصرية أمس الأول الخميس ، مجدداً ترحيبه بالسفير شاهين والوفد المرافق له، مؤكداً رغبة العراق القوية في توسيع آفاق التعاون والعمل المشترك مع جمهورية مصر العربية، مضيفاً :\"هدفنا من إقامة التحالف الستراتيجي بين البلدين الشقيقين هو تطوير التعاون بيننا في المجالات السياسية والدبلوماسية والاقتصادية والطاقة والسياحة ومجالات أخرى للتعاون الثنائي\". كما أشار رئيس الجمهورية الى حاجة العراق لحضور مصري فاعل على الساحة العراقية، موضحاً: أن قادة العراق وشعبه يرحبون بتجذير العلاقات الثنائية بين الجانبين بما يخدم تطلعات الشعبين الشقيقين في التطور وضمان المستقبل الزاهر. وتم التأكيد على تفعيل السبل الكفيلة بجذب الشركات ورجال الأعمال المصريين للمساهمة في حملة إعادة الإعمار والمسيرة الاستثمارية في العراق. من جانبه أكد السفير المصري تصميم بلاده على العمل من أجل تعميق روابط الصداقة وتنشيط مجالات التعاون مع العراق، مشيداً بدور الرئيس طالباني وجهوده القيمة التي من شأنها إيجاد أرضية صلبة ترتكز عليها علاقات العراق مع باقي دول العالم لاسيما مع جمهورية مصر الشقيقة ، شاكراً طالباني على كرم الضيافة وحسن الاستقبال والمودة. وحضر اللقاء رئيس قائمة التحالف الكردستاني في مجلس النواب الدكتور فؤاد معصوم ورئيس ديوان رئاسة الجمهورية نصير العاني ووكيل وزارة الخارجية لبيد عباوي. من جانب آخر التقى طالباني وزير الكهرباء كريم وحيد أمس الأول الخميس، وتمّ خلال اللقاء بحث واقع الطاقة الكهربائية في البلاد و السبل الكفيلة بتطويره وزيادة الانتاج بما ينسجم و متطلبات مرحلة الاعمار والبناء التي يمر بها العراق. و في هذا المجال اكد طالباني ضرورة الاسراع بوتيرة التواصل والتعاون مع شركات الاستثمار العربية والاجنبية المتخصصة في مجال انتاج الطاقة الكهربائية. و شرح وحيد خلال اللقاء الخطط الموضوعة للنهوض بواقع الطاقة الكهربائية، مشيرا الى المستويات المشجعة التي وصل اليها انتاج الطاقة الكهربائية حتى الان، مؤكدا ان الخط البياني للانتاج في تصاعد مستمر رغم الصعوبات التي تواجه مسيرة تنمية الطاقة الكهربائية في البلاد.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top