اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > محليات > محتجون يقتحمون احتفالية مشروع مطار الفرات الأوسط

محتجون يقتحمون احتفالية مشروع مطار الفرات الأوسط

نشر في: 24 أكتوبر, 2012: 05:30 م

 كربلاء / المدى

اقتحم العشرات من الزارعين المتضررين من بناء مطار الفرات الأوسط في محافظة كربلاء، الأربعاء، احتفالية تنظمها وزارة النقل بمناسبة وضع حجر الأساس للمشروع، مطالبين الحكومة بإيقاف العمل فيه أو تعويضهم، الأمر الذي دفع وزير النقل الى الاعتذار عن الحضور.ونقلت "السومرية نيوز" عن مراسلها في كربلاء، إن عشرات المزارعين الغاضبين والرافضين لبناء مطار الفرات الأوسط اقتحموا، صباح امس، احتفالية وزارة النقل التي تقيمها بمناسبة وضع حجر الأساس للمشروع، مبيناً أن وزير النقل هادي العامري اعتذر عن حضور الاحتفالية.
وأضاف مراسل الوكالة أن المزارعين المتظاهرين طالبوا بإيقاف العمل بمشروع المطار أو تعويضهم بأراض بديلة إضافة الى تعويضهم عن ممتلكاتهم وبيوتهم التي سوف يشيد المطار عليها.
وأعلنت محافظة كربلاء، في (18 تشرين الأول الحالي)، عن المباشرة بتنفيذ مطار الفرات الأوسط بمشاركة وزارة النقل والحكومة المحلية وجهات استثمارية، وبخطة تنفيذ قسمت إلى ثلاث مراحل.
وكانت وزارة النقل أعلنت في أيلول من العام الماضي عن تحديد موقع مطار الفرات الأوسط في محافظة كربلاء وبشكل نهائي، بعد أن شهد تغييراً لموقعه مرات عدة بسبب اعتراضات وزارتي الكهرباء والنفط على المواقع التي تقع ضمن رقعها الجغرافية، مبينة أن إنشاء المطار سيكون عن طريق الاستثمار وبواقع 54 بالمائة للحكومة و46 بالمائة للمستثمر. يذكر أن مشروع مطار الفرات الأوسط يقع على بعد 33 كم جنوب مدينة كربلاء وكان من المفترض أن يبدأ العمل به في آذار 2010 لكنه تأخر بسبب معوقات استثمارية.
وكانت وزارة النقل العراقية أعلنت، أواخر حزيران الماضي، أنها ستباشر العمل بمطار الفرات الأوسط بملاكاتها الخاصة خلال العام المقبل 2013 في حال عدم استثمار المشروع من قبل شركة أجنبية، مؤكدة أن المطار سيستوعب بعد الانتهاء منه أكثر من 20 مليون مسافر سنوياً.
ويمتلك العراق ستة مطارات مدنية منها مطار بغداد الدولي الذي أنشئ في عام 1982 من قبل إحدى الشركات الفرنسية، ويعتبر من أكبر المطارات العراقية، إلى جانب مطارات أخرى في الموصل والبصرة والنجف وأربيل والسليمانية .

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

زلزال بقوة 5 درجات يضرب جنوب غرب باكستان

وزارة التخطيط: التعداد السكاني سيشمل العراقيين والاجانب

طقس البلاد.. غبار وارتفاع في درجات الحرارة

انطلاق الانتخابات النيابية في سوريا

40 قتيلا على الأقل جراء اشتباكات في الكونغو

ملحق ذاكرة عراقية

مقالات ذات صلة

الموارد المائية تواجه أزمة الشح بردم التجاوزات والنتائج عكسية على أسعار الأسماك
محليات

الموارد المائية تواجه أزمة الشح بردم التجاوزات والنتائج عكسية على أسعار الأسماك

 بغداد / حيدر هشام يواجه العراق أزمة شحّ مائي وتصحر غير مسبوقة، أدت إلى انخفاض المخزون المائي لأدنى مستوى له منذ تأسيس الدولة العراقية الحديثة، وفي ظلّ هذه الأزمة، اتخذت وزارة الموارد المائية...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram