اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > سياسية > رئيس صحوة ديالى ينفي تهديد عناصره بالتخلي عن مسؤوليتهـا الأمنية

رئيس صحوة ديالى ينفي تهديد عناصره بالتخلي عن مسؤوليتهـا الأمنية

نشر في: 6 يونيو, 2010: 08:02 م

 بغداد ـ ديالى/ المدى ـ وكالاتأكد مصدر أمني مسؤول في الشرطة ان اربعة من عناصرها استشهدوا وأصيب 11 آخرون بجروح مختلفة في إثر انفجار سيارة ملغمة يقودها انتحاري غربي بغداد. واوضح المصدر الامني بحسب وكالة كردستان للانباء(آكانيوز) امس ان"انتحاريا يقود سيارة ملغمة استهدف تجمعا لعناصر شرطة النجدة قرب مركز شرطة حي العامل غربي بغداد،
 فتسبب الانفجار باستشهاد اربعة اشخاص واصابة 11 آخرين بجروح جميعهم من منتسبي الشرطة، مضيفا ان"القوات الامنية اغلقت مكان الانفجار ونقلت الشهداء والجرحى الى مستشفى اليرموك لتقلي العلاج.وفي ديالى، اعلن مصدر أمني في المحافظة عن صدور تعليمات بسحب تراخيص حمل السلاح من عناصر قوات الصحوة التي تهدد بدورها بالانسحاب من نقاط التفتيش والتخلي عن مسؤولياتها الأمنية في حال تنفيذ ذلك.وقال مصدر في غرفة عمليات بعقوبة بحسب وكالة الصحافة الفرنسية ان"قائد القوات البرية الفريق علي غيدان اصدر امرا بسحب بطاقات حمل السلاح من عناصر الصحوة في ديالى، مضيفا ان"القرار يأتي في اعقاب اعتقال عدد من عناصر الصحوة متورطين في عمليات اغتيال، مؤكدا وجود تسعة الاف و837 عنصرا من قوات الصحوة في عموم المحافظة.فيما نفى زهير الجلبي مسؤول ملف الصحوات في لجنة المصالحة الوطنية صدور تعليمات بسحب تراخيص حمل السلاح من مقاتلي الصحوات، مبينا أنه قبل فترة من الزمن منحت قيادة عمليات ديالى عناصر الصحوة هويات تعريف وليس حمل سلاح وهذه الهويات انتهت مدتها فقررت القيادة سحبها".واضاف الجلبي في تصريح صحفي انه"بناء على توجيه من مجلس الامن الوطني، فان وزارة الداخلية تمنح تراخيص حمل السلاح لانه من غير الجائز لاي كان حمل السلاح الا بترخيص من الداخلية، موضحا ان"قوات الصحوة تنتشر في تسع محافظات لكن هذه المشكلة محصورة في ديالى فقط، لانهم لا يحملون هويات وزارة الداخلية". وتابع الجلبي"لا اعتقد ان هناك اتجاها لتجريد عناصر الصحوة من سلاحهم ونحن في لجنة متابعة وتنفيذ المصالحة الوطنية - المسؤولين عنهم - ولا علم لدينا بسحب سلاح ابناء العراق (الصحوة)".من جانبه، قال رئيس اللجنة الامنية في مجلس محافظة ديالى مثنى محمد انه"بحسب قرار محكمة ديالى، ينبغي سحب رخص حمل السلاح من اي شخص تابع لقوات الصحوة في حال الاشتباه بصلته مع المجاميع المسلحة التي تنفذ اعمال عنف في المحافظة".واوضح محمد ان"القرار لا يتعلق بمجلس محافظة ديالى وليس له صلة بادارة المحافظة، بل الامر تم تنفيذه بناء على قرار محكمة ديالى، ويتم سحب رخصة حمل السلام من الذين يشتبه بوجود صلات لهم مع افراد الجماعات التي تنفذ العمليات المسلحة، ولذلك ادعو جميع افراد قوات الصحوة الى عدم القاء اسلحتهم والاستمرار في القيام بالواجبات المنوطة بهم".من جهة اخرى، أكد عضو مجلس محافظة ديالى عن قائمة التحالف الكردستاني زياد احمد انه"لم يتم اعلامنا بطلب وزارة الدفاع القاضي بسحب رخص حمل السلاح من بعض افراد الصحوة في المحافظة".بدوره، قال عضو مجلس محافظة ديالى عن الحزب الاسلامي اسعد الكرخي"في حال سحب تراخيص حمل السلاح من الصحوات سيتم افساح المجال امام عناصر القاعدة لتصفية عناصر الصحوة في المحافظة، مضيفا ان"ذلك سيخلق فجوة خصوصا في المناطق التي تسيطر عليها الصحوة فالقوات الامنية ما تزال تعاني وجود الارهابيين في مناطق وسط بعقوبة مثل حي التحرير.وفي السياق ذاته نفى مجلس الصحوات في ديالى، ما تناقلته بعض وسائل الاعلام عن تهديده بسحب أفراده من نقاطهم الامنية، على خلفية قرار سحب باجات عناصره، مهددا بمقاضاة وسائل الاعلام التي تروج لاسماء وهمية وتدعي أنها لقيادات في الصحوات. وقال رئيس مجلس الصحوات في المحافظة حسام المجمعي بحسب"السومرية نيوز"، ان"الصحوات تمثل جزءاً من المنظومة الامنية العاملة في المحافظة، وترتبط بقيادة عمليات ديالى بشكل مباشر وتخضع لاوامرها وتعليماتها، وليس بمقدور اي قيادي في الصحوات سحب اي عنصر منها في أية منطقة من مناطق المحافظة"، مؤكدا ان"الصحوات تعمل وفق القانون".واوضح المجمعي ان بعض وسائل الاعلام، اعتمدت في ترويج خبر تهديد الصحوات بالانسحاب على خلفية سحب الباجات، بالاستناد إلى قيادي سابق بالصحوات تم فصله منذ نحو خمسة اشهر يدعى خالد اللهيبي، ولا شأن له بالصحوات في الوقت الحاضر، نافيا ان تكون لدى الصحوات أية نية بالانسحاب، لانها تدرك ان عملها جاء وفق ارادة وهدف يتمثلان بتحقيق الامان والاستقرار، والقضاء بشكل نهائي على جميع التنظيمات المسلحة التي تهدف الى قتل الابرياء وزعزعة الأمن والاستقرار.وفي السياق ذاته قال القيادي في الصحوة والمسؤول عن الجانب الشرقي من مدينة بعقوبة خالد السامرائي، ان السلاح الذي نحمله يؤمن حمايتنا وحماية المناطق الواقعة ضمن مسؤولياتنا، مضيفا انه سنضطر الى الانسحاب لكي لا نكون لقمة سائغة للقاعدة، وان هذا القرار جدي للغاية في حال سحب بطاقات حمل السلاح.واشار السامرائي الى ان"القرار صدر قبل يومين وتم ابلاغ قيادات الصحوة في ديالى بتنفيذه أول أمس".وظهرت قوات الصحوة للمرة الاولى في ايلول 2006، في م

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

حكيمي يدفع باريس نحو جوهرة هولندا

مخاطر تعرض المياه المعبأة للحرارة المرتفعة

برلماني يحدد 3 نقاط لدرء مخاطر حرائق "الدوائر الحكومية"

الصحة تعلن تسجيل مليون مواطن بالضمان الصحي

مسؤول أممي يكشف النقاب عن مآس في مناطق بالسودان

ملحق منارات

مقالات ذات صلة

فخري كريم: إن من حاولوا اغتيالي هم الذين اغتالوا شباب الانتفاضة
سياسية

فخري كريم: إن من حاولوا اغتيالي هم الذين اغتالوا شباب الانتفاضة

لندن: غسان شربل في 22 فبراير (شباط) الماضي تناقلت وسائل الإعلام خبر نجاة السياسي والناشر العراقي فخري كريم من محاولة لاغتياله في بغداد. تكاثرت الأسئلة. هل استُهدف كريم بسبب دور لعبه أثناء عمله كبير...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram