اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > محليات > انفراج في أزمة رفع التجاوزات في ذي قار بعد رفع الأحزاب يدها عن المتجاوزين

انفراج في أزمة رفع التجاوزات في ذي قار بعد رفع الأحزاب يدها عن المتجاوزين

نشر في: 30 مايو, 2024: 01:09 ص

 ذي قار / حسين العامل

لم يمضِ اقل من اسبوع واحد على تظاهرات التشرينيين المطالبة برفع تجاوزات الاحزاب والمتنفذين التي تعيق تنفيذ مشروع كورنيش الفرات والمشاريع الاخرى وتلويحهم باقالة الحكومة المحلية في حال لم تستجب لذلك، حتى اخذت بوادر الانفراج تلوح بالأفق اذ اقدمت الدوائر البلدية على رفع جانب من التجاوزات بعد رفع الاحزاب يدها عن المتجاوزين.
وعقب يومين من تظاهرات التشرينيين وامهالهم الحكومة المحلية 24 ساعة لرفع التجاوزات باشرت الاليات البلدية برفع الابنية المتجاوزة على شارع الكورنيش ومن بينها مقر منظمة بدر وذلك بعد الاعلان عن موافقة هادي العامري على ازالة البناية المذكورة.
وذكر الموقع الرسمي لإذاعة وتلفزيون الاهوار في الناصرية التابع لمنظمة بدر في يوم (25 ايار 2024) ان " الأمين العام لمنظمة بدر هادي العامري وجه بإزالة بناية منظمة بدر في مركز محافظة ذي قار، تمهيدا لإكمال مشروع كورنيش الناصرية"، واضاف " وذلك بناءً على مطالب اهالي محافظة ذي قار الكرام".
واشار الموقع الى ان " العامري وجه بإجراءات ازالة البناية فورا لكي لا تعرقل عمل مشروع كورنيش الناصرية"، مؤكدا ان" ذي قار تستحق ان توفر لها كل الخدمات سيما المشاريع الترفيهية".
وفي السياق ذاته وصل وفد السيد مقتدى الصدر، يوم اول امس الثلاثاء، إلى ذي قار، لرفع حسينية متجاوزة على طريق يا حسين وسط الناصرية.
وقال حازم الأعرجي، في تدوينة تابعتها (المدى)، إن "وفد سماحة السيد القائد مقتدى الصدر، يصل الى الناصرية الفيحاء، بخصوص رفع حسينية (دار فاطمة)".
وأضاف أن "الزيارة تأتي لأن الحسينية تعارضت مع المصلحة العامة حيث يمر من قربها أحد الشوارع الحيوية للمدينة".
واظهر مقطع فيديوي متداول على مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من الاشخاص وهم يقومون بتفكيك الهيكل الحديدي في حسينية (دار فاطمة) والتي عرقلت تنفيذ مقطع حيوي من طريق يا حسين على مدى عامين اذ جرى افتتاح الطريق مؤخرا ومبنى الحسينية المتجاوزة ظل شاخصا وسط الطريق، وهو ما اثار استياء الاهالي والمدونين على مواقع التواصل الاجتماعي حيث ناشد بعضهم السيد مقتدى الصدر بالتدخل لرفع التجاوز المذكور.
وبالمقابل باشرت الشركة المنفذة لمشروع تأهيل وتأثيث شارع النيل بأعمال المقطع الثاني من المشروع وسط احتجاج الباعة المتجولين المتجاوزين على حوض الشارع المذكور.
ولاقى التحرك الميداني الفاعل لرفع التجاوزات ترحيب الاهالي في مدينة الناصرية اذ قال علي الازيرجاوي ان "ما حصل اليوم من زيارة الوفد الاصلاحي القادم من الحنانة إلى الناصرية وازالة الحسينية ماهي إلى رسالة اطمئنان إلى هذه المحافظة" وتساءل " إلى متى تنتظر المحافظة تدخل السيد مقتدى الصدر لرفع التجاوزات؟".
ويجد الازيرجاوي ان "إزالة المباني المتجاوزة على صوبي الكورنيش وغيرها من الاماكن في شارع النبي اصبح واجبا"، مشددا على " ضرورة ازالة محطة وقود تقع ضمن محرمات ملعب الناصرية الجاري تنفيذه حاليا كونها تشكل خطرا كبيرا على الجمهور في المستقبل في حال اندلاع حريق".
واشار الازيرجاوي الى ان " جميع الاهالي سيدعمون الجهد الحكومي في مجال رفع التجاوزات ومحاربة الفساد وفرض القانون واستعادة هيبة الدولة".
ومن جانبه كتب رئيس نقابة الفنانين في ذي قار الفنان علي عبد عيد في مدونته الشخصية " مبادرة كريمة وطيبة من ابناء محافظتنا الفاضلة وتلبية الدعوة للوفد الكريم القادم لمدينتنا الناصرية هذا هو ديدن ابناء محافظتنا إيثار وكرم وشجاعة"، واضاف " المدن تنهض بأبنائها ومن خلال هذا المنطلق دعوة حب وسلام ومحبة لأبناء محافظتنا وبكل عناوينكم لنتكاتف من اجل ذي قار والنهوض بواقعها والقضاء على التجاوزات العشوائية في شارع النيل وشارع الحبوبي".
ودعا عيد الى " وقفة جادة من اصحاب العقل والورع والخيرين لإيجاد مكان بديل للباعة المتجولين وتحرير الشارع والرصيف من الاختناقات".
وكان فريق رفع التجاوزات في مديرية بلدية الناصرية باشر يوم (25 ايار الحالي) بإزالة الابنية المتجاوزة على ضفاف نهر الفرات تمهيدا لاستكمال اعمال مشروع كورنيش الناصرية.
وتعود المماطلات في ازالة التجاوزات التي تعيق تنفيذ مشروع كورنيش الناصرية الى منتصف عام 2021 اذ اعلنت ادارة محافظة ذي قار في (اواخر ايلول 2021) عن تشكيل لجنة لإزالة التجاوزات عن الكورنيش المذكور تمهيدا لإنشائه غير ان المباشرة برفع التجاوزات لم تتحقق الا قبل بضعة ايام.
وكان المئات من تشرينيي الناصرية تظاهروا يوم (22 ايار الحالي) للمطالبة برفع تجاوزات الاحزاب والمتنفذين التي تعيق تنفيذ مشروع كورنيش الفرات، وفيما أمهلوا الحكومة المحلية 24 ساعة لتنفيذ ذلك، شددوا على تطبيق اجراءات رفع التجاوزات على الجميع دون استثناء.
وتوجه المئات من المتظاهرين من ميدان التظاهرات في ساحة الحبوبي وسط الناصرية باتجاه كورنيش الفرات والابنية المتجاوزة وهم يرفعون لافتات كتب عليها (نطالب بإزالة التجاوزات المشبوهة والمعرقلة لكورنيش الناصرية) و(ازالة التجاوزات من الصوبين مطلبنا).
وبالمقابل شهد مركز مدينة الناصرية مؤخرا تصعيدا احتجاجيا وحرق الإطارات اثر انطلاق حملة بلدية لرفع تجاوز اصحاب الجنابر والبسطات في شارع النيل الجاري العمل على تأهيله.
ولم تكن مشكلة رفع تجاوزات الباعة المتجولين واصحاب البسطات في مركز مدينة الناصرية بالأمر الهين في ظل ارتفاع معدلات البطالة بين اوساط الشباب ولاسيما الخريجين منهم، اذ سرعان ما تتصاعد وتيرة العنف والاحتجاج عقب كل حملة لرفع تلك التجاوزات التي اخذت تزحف بقوة لتضيق الخناق على المارة وحركة المركبات ولاسيما في المناطق والشوارع الحيوية كشارع الحبوبي وشارعي النيل والنبي ابراهيم وسوق الهرج . وفيما يدعو المتجاوزون الى توفير البديل او توفير فرص عمل لهم قبل تطبيق قرار رفع التجاوزات، يشدد ناشطون على ضرورة رفع تجاوزات كبار المسؤولين والاحزاب على املاك الدولة بالتزامن مع رفع تجاوزات صغار المتجاوزين.

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

بوتين يصل كوريا الشمالية في زيارة لتعزيز العلاقات الدفاعية

العراق ينضم رسمياً الى العائلة الدولية للعبة الهوكي

هيئة الحج العراقية تحصل على المركز الأول بجائزة "لبيّتم"

الاستخبارات تطيح بتاجر أعضاء بشرية في الديوانية

اردا غولر يقود تركيا للانتصار على جورجيا بـ3 أهداف

ملحق منارات

مقالات ذات صلة

عمالة الأطفال في العراق: انتهاك وحرمان
محليات

عمالة الأطفال في العراق: انتهاك وحرمان

 بغداد/ المدى أكد المرصد العراقي لحقوق الإنسان، يوم أمس الأربعاء، أن عمالة الأطفال في العراق تتفاقم نتيجة الظروف الاقتصادية الصعبة والنزاعات المستمرة، بالإضافة إلى أسباب أخرى دفعت العديد من الأسر إلى إرسال أطفالها...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram