اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > منوعات وأخيرة > المخرج يسري نصر الله بعد موقعة الجمل.. والجمهور يستعيد الجزائري باب الواد ستي

المخرج يسري نصر الله بعد موقعة الجمل.. والجمهور يستعيد الجزائري باب الواد ستي

نشر في: 13 أكتوبر, 2012: 06:32 م

 أبوظبي / علاء المفرجي
ابرز ما حفل به اليوم الثاني لمهرجان
  ابوظبي السينمائي هو عرض فيلم يسري نصر الله (بعد الواقعة) الذي جسد بطولته المتألق باسم سمرة ومنّة شلبي وآخرون ..والفيلم الذي سبق وان عرض في مهرجان كان السينمائي باعتباره المساهمة الوحيدة في كان هذا العام، يتناول تفصيلة مهمة في الثورة المصرية من وجهة نظر بعيدة عن الخطابية.. والتي تتعلق بهجوم الخيالة والجمال على حشود المتظاهرين في ميدان التحرير فيما بات يعرف بموقعة الجمل. وجديد يسري نصر الله هو التعاطي مع هذا الموضوع باعتبار أن من ساهموا في هذه الهجمة التي أدت الى سقوط الكثير من الضحايا بين المتظاهرين، هم ضحايا سياسة شوهاء أباحت كل شيء في سبيل الإمساك بالسلطة وبكرسي الحكم.
وقد حضر مخرج الفيلم وأبطاله عرض هذا الفيلم في صالة قصر الإمارات.
هذا وقد تواصلت فعاليات المهرجان في يومه الثالث أمس.. فضمن عروض هذا اليوم حضر المنتج جوب كلارك العرض الأول في الشرق الأوسط لفيلم "فتى الساتلايت" وهو دراما تنتمي إلى أفلام الأكشن الحي عن فتى من السكان الأصليين في استراليا ينطلق عبر صحراء استراليا الجرداء لإنقاذ بيته من الهدم. كما عرض أيضا فيلم "رجل القمر" وهو اقتباس لطيف من كتاب تومي اونغيرير الذي كان من أكثر الكتب مبيعاً عن اليوم الذي يستقل فيه رجل القمر مذنَّبا الى الأرض للقاء أطفال. وكذلك  فيلم "20 ألف قدم تحت البحر" (1954) بنسخة مرممة حديثا. ويقتبس هذا الفيلم الرائع من إنتاج ديزني قصة جويل فيرن الكلاسيكية.
وفي إطار احتفال المهرجان باليوبيل الذهبي للسينما الجزائرية تتواصل العروض المخصصة لهذه المناسبة فقد تم عرض فيلمن من هذه الأفلام، الفيلم الأول في هذا اليوم فيلم " باب الواد سيتي" (1994) ، وهو الأول من بين عملين كلاسيكيين أنتجتهما السينما الجزائرية في هذا التاريخ.  وسيحضر العرض النجم محمد اوراش. والفيلم الجزائري الآخر هو "زد" من إخراج كوستا غافراس وتمثيل ايف مونتان وجان لويز ترينتيغنان. ويحضر العرض مونتيرة الفيلم الفائزة بالعديد من الجوائز السينمائية منها أوسكار أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية فرانسواز بونوت.
وتشارك في مسابقة الأفلام الروائية ثلاثة أعمال هي الفيلم التركي "أراف/ ما بين وبين"، وفيلم "العشاء الأخير" للمخرج لو تشوان، وفيلم "جنجر وروزا" من إخراج السينمائية سالي بوتر في الساعة 9:30 مساءً.  وحضر العرض باريش هاجيهان نجم فيلم "أراف/ ما بين وبين" مع المنتجَين كاثرين دوسارت وسيركان كيكرر.  فيما حضر المخرج لو تشوان والممثل كين لان عرض "العشاء الأخير". وفي مسابقة آفاق جديدة عرض فيلم "خلف التل" للمخرج امين البير وحضر العرض المخرج البير الذي فاز بجائزة خاصة في مهرجان البرلينالة مع المنتج انيس كوستيبان والممثل بيرك هاكمان. كما عرض فيلم  (كل، نم، مُتْ ) وتحضر الفيلم النجمة ترمينا لوكاش مع المنتجة تشاينا اهلاند.
وفي إطار النشاطات المصاحبة للمهرجان عقدت ندوتان مفتوحتان للجمهور في قاعة قصر الإمارات. تحدث في إحداها المؤلف والمستشار السينمائي انغوس فيني عن تسويق الأفلام: من موقع التصوير الى شباك التذاكر مع التركيز على الاستراتيجيات التي يحتاجها السينمائيون لترويج أفلامهم.  وفي الأخرى تحدث كريستين تروستروم وماتيس فوتر كنول من "البرلينالة"، الذي يعتبر من أهم المهرجانات السينمائية في العالم ، عن الفرص التي يقدمها المهرجان للمواهب السينمائية الشابة في إطار مجمّع مواهب البرلينالة.

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

ملحق ذاكرة عراقية

الأكثر قراءة

10 فوائد لشرب الماء بالليمون يومياً

هل يجب إبقاء "اللابتوب" متصلاً بالكهرباء أثناء استخدامه؟

محكمة مصرية تلزم تامر حسني بغرامة مالية بتهمة "سرقة أغنية"

خبراء يحذرون: أغطية الوسائد "أقذر من المرحاض" في الصيف

اقــــرأ: صيني على دراجة هوائية

مقالات ذات صلة

تحذيرات من أخطار مراكز التجميل في الأنبار: أطباء غير مختصينيهددون صحة المواطنين 

تحذيرات من أخطار مراكز التجميل في الأنبار: أطباء غير مختصينيهددون صحة المواطنين 

خاص/المدى تزداد أخطار مراكز التجميل غير المرخصة في محافظة الأنبار على نحو لافت، مما يشكل تهديدًا على صحة وسلامة السكان، وتعتمد هذه المراكز على كوادر غير مؤهلة، وتفتقر إلى الأدوات والمعدات الطبية اللازمة، مما...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram