اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > الملاحق > بعد مائة عام.. الرئيس الأرميني يزور تركيا

بعد مائة عام.. الرئيس الأرميني يزور تركيا

نشر في: 14 أكتوبر, 2009: 07:06 م

انقرة / الوكالات يشهد الرئيسان التركي عبد الله جول والأرميني سيرج سركسيان مباراة لكرة القدم بين فريقي بلديهما تقام بمدينة بورصة التركية في إطار التصفيات المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم في جنوب افريقيا الصيف المقبل.
وكان جول قد حضر مباراة الذهاب في أرمينيا في العام الماضي. ويرى المراقبون ان "دبلوماسية كرة لقدم" لها الفضل في توقيع اتفاق في نهاية الأسبوع الماضي لتطبيع العلاقات وفتح الحدود بين البلدين فضلا عن زيارة الرئيس الأرميني التاريخية لتركيا.وشددت السلطات التركية في بورصة إجراءاتها الأمنية تحسبا لاحتجاجات القوميين الأتراك المعارضين للمصالحة مع أرمينيا.وكان وزير الخارجية التركي احمد داود اغلو ونظيره الارمني اداورد نالبدنيان قد وقعا السبت على اتفاق تاريخي لتطبيع العلاقات بين تركيا وارمينيا بعد حوالي قرن من العداء بين الجانبين.وحضرت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون ونظيرها الروسي سرجي لافروف و الفرنسي بيرنار كوشنير والمفوض الأعلى للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافير سولانا.وبموجب الاتفاق تطبع العلاقات بين البلدين بعد حوالي قرن من العداء بين الارمن والاتراك.كما ينص الاتفاق على اقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين وفتح الحدود بينهما. وسيكون على برلماني البلدين إقرار الإتفاق حتى يصبح نافذا.وقد خرجت مظاهرات في ارمينيا شارك فيها الالاف احتجاجا على الاتفاق حيث قال كثير من المتظاهرين ان الاتفاق لا يعالج بشكل كامل مقتل مئات الالاف من الارمن عام 1915.وصعد المتظاهرون إلى نصب تذكاري على إحدى التلال في العاصمة يريفان أقيم للأرمن الذين قتلوا على يد القوات العثمانية في الحرب العالمية الأولى.وقد حمل المتظاهرون لافتات كتب عليها "لا تنازل للأتراك".كما تظاهر عدد من الارمن في العواصم الاوروبية ضد الاتفاق خلال جولة للرئيس الارميني سيرج سركيسيان في العواصم الاوروبية ووصفوا سركيسيان بالخائن.كما تعارض الاوساط القومية التركية هذا الاتفاق وترى في تشكيل لجنة مشتركة لدراسة الوثائق الخاصة بمرحلة الحرب العالمية الاولى بموجب الاتفاق تنازلا لارمينيا.يذكر ان ما يقارب مليونا ونصف مليون ارميني قتلوا خلال الحرب العالمية الاولى وتم تهجير بقية الارمن الذين كانوا يعيشون في ظل السلطنة العثمانية في اواخر ايامها.ويسود التوتر بين الاتراك والارمن منذ ذلك الحين اذ يرى الارمن ان تركيا مسؤولة عن هذه المجازر.ويطالب الأرمن تركيا بالاعتراف بارتكاب مجزرة بحقهم لكن تركيا تقول إن الأرمن قتلوا ضمن من قتلوا خلال قتال القوات العثمانية للجيوش البريطانية والفرنسية والروسية وقمعها انتفاضات في العالم العربي.

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

النمسا تهزم بولندا بثلاثية في يورو 2024

حاولوا قتل شخص.. الداخلية تلقي القبض متهمين أثنين في بغداد

الاتصالات: العراق ينجح في استعادة عضويته لدى اتحاد البريد العالمي

هل يكتب ميسي سطوره الاخيرة في مسيرته الكروية؟

في العراق.. درجات الحرارة المحسوسة غدا تلامس الـ 65 درجة مئوية

ملحق منارات

الأكثر قراءة

اقتصاديون يطالبون بضرورة تشريع قانون يقضي بتمويل المشاريع والمعامل العامة

الفساد ينخر أجهزة مصر والحزب الحاكم يقيد الحريات

النقل تنفي وجود فساد في صفقة شراء الحفارة البحرية "طيبة"

حـــــذف الأصــفــــار

هيئة الاستثمار: مشروع (بسمايا) يتضمن 100 ألف وحدة سكنية

مقالات ذات صلة

اشتعال أزمة سوريا وتركيا.. ورومني يدعم تسليح المعارضة
الملاحق

اشتعال أزمة سوريا وتركيا.. ورومني يدعم تسليح المعارضة

  دمشق / BBCبعد أيام من سقوط القذائف السورية عبر الحدود إلى تركيا، ما يزال التوتر وأعمال القتل، تتصاعد على جانبي الحدود، في وقت أعلن فيه مقاتلو المعارضة قرب السيطرة على معسكر للجيش النظامي...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram