اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > منوعات وأخيرة > حدث في مثل هذا اليوم: احتجاج جميل المدفعي واستقالته

حدث في مثل هذا اليوم: احتجاج جميل المدفعي واستقالته

نشر في: 16 أكتوبر, 2012: 06:10 م

في تموز1931 اندلعت ثورة الشعب العراقي ضد قانون رسوم البلديات التي سرعان ما اشتدت إثارتها عندما أضربت أسواق العديد من الألوية ، على الرغم من استخدام الشرطة القسوة لإجبار الأهالي على فتح محالهم . وقد قطع رئيس الوزراء نوري السعيد زيارته إلى أوروبا وعاد إلى بغداد بعد أن أنابه وزيره مزاحم الباججي .ورغم هذا استمرت المواجهات بين العمال والكسبة وأصحاب المهن من جهة وبين الشرطة ، وكان أشدها ما وقع في البصرة ، مما جعل السلطة أمام موقف حرج للغاية ، وقدم وزير الداخلية الباججي استقالته إلا أن رئيس الوزراء علقها مع استمرار الأزمة .  وفي مثل هذا اليوم من عام 1931 قدم  جميل المدفعي رئيس مجلس النواب استقالته ، وأرسل رسالة إلى رئيس الوزراء يتهم فيها وزير الداخلية بسوء التصرف وانه من أسباب اندلاع العنف . وكان هذا كفيلا بانسحاب الوزارة القائمة بتقديم استقالتها .
   ولبيان تطور الاحداث ، نذكر : منذ أن وقعت حكومة نوري السعيد على المعاهدة العراقية البريطانية لعام 1930 ، أخذت المعارضة المتمثلة بالحزب الوطني بزعامة جعفر أبو التمن بتوسيع دائرة المعارضة مستفيدة من آثار الأزمة الاقتصادية العالمية ، على الرغم من استخدام السلطة وسائل شديدة لمقاومتها ، إذ ألقت القبض على الكثيرين وأغلقت العديد من الصحف . ثم أعلنت الحركة الوطنية المعارضة توحيد نشاطها بتشكيل جبهة بين الحزب الوطني وحزب الإخاء الوطني . وما أن وقع الملك فيصل الأول على لائحة رسوم البلديات ، في أوائل حزيران 1931  ، حتى بدأت حركة الاحتجاجات والتظاهرات ، وتطورت إلى إضراب عام لم تشهده بغداد من قبل ، ثم انتقلت الاحتجاجات والإضرابات إلى مدن العراق الأخرى ، ووقعت مصادمات مسلحة في مدينة البصرة يوم 15 تموز 1931 . واضطر رئيس الوزراء إلى قطع زيارته إلى خارج العراق لمعالجة الوضع المتدهور بعد أن وجد أن نائبه مزاحم الباججي ونائب الملك فيصل  شقيقه علي الذي تولى النيابة أثناء رحلة الملك العلاجية لم يتمكنا من السيطرة على الاحداث . وقد اتخذت السلطة إجراءات مشددة وقاسية ضد الحركة الوطنية ، مما أدى إلى أن يقدم رئيس مجلس النواب جميل المدفعي استقالته مع كتاب يندد به بتلك الإجراءات في مثل هذا اليوم من عام 1931 . ولم يمر يومان حتى قدم السعيد استقالة وزارته . ليعهد إليه بتأليف وزارة جديدة استبعد فيها نائبه وزير الداخلية مزاحم الباججي وكلف ناجي شوكت بهذه الوزارة .
إن أحداث انتفاضة الشعب ضد قانون رسوم البلديات ، وبعدها قرار التعرفة الكهربائية من أهم الأحداث السياسية المثيرة في العهد الأخير من عهد فيصل الأول ، لينتقل الصراع السياسي إلى صور جديدة ، ألمحنا إليها في أحداث متفرقة من هذه الفذلكة التاريخية اليومية .
 رفعة  عبد الرزاق محمد

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

نادٍ كويتي يتعرض لاحتيال كروي في مصر

العثور على 3 جثث لإرهابيين بموقع الضربة الجوية في جبال حمرين

اعتقال أب عنّف ابنته حتى الموت في بغداد

زلزال بقوة 7.4 درجة يضرب تشيلي

حارس إسبانيا يغيب لنهاية 2024

ملحق عراقيون

الأكثر قراءة

على قاعة الجواهري.. ادباء العراق يؤبنون الباحث التراثي الراحل باسم حمودي

بيت المدى ومعهد "غوتة" يستذكران عالم الاجتماع د.علي الوردي

ملتقى الأطفال.. مساحة ثقافية تحتضن صغار الموصل لتنمية عقولهم

دراسة: زيت الطهي المكرر يهدد صحة الدماغ

هل قدرة النساء على تحمل الألم أكبر من الرجال؟

مقالات ذات صلة

"وسط إهمال حكومي".. الأنبار تفتقر إلى المسارح الفنية

خاص/المدى في محافظة الأنبار، التي تُعتبر من أكبر المحافظات العراقية من حيث المساحة، يُلاحظ افتقارها إلى المسارح الفنية رغم وجود كثير من الشخصيات الفنية البارزة التي أثرت في الساحة الثقافية العراقية. هذا النقص في...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram