اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > سينما > حـديــث الصــورة

حـديــث الصــورة

نشر في: 28 أكتوبر, 2009: 05:52 م

مهما أثير من غبار، ومهما سالت دماء زكية، وزهقت ارواح بريئة من ارواح العراقيين المتطلعين نحو حياة يمكن ان تعاش كما يعيشها آخرون، فالعراقي سائر نحو الإمام ولن يلوي عنانا للعودة الى تلك الايام الحالكة السواد
،تلك الايام التي تم اعداده فيها لمحارق الحروب ولخدمة الفرد الذي يريد ان يستخدم دمه مدادا لتاريخ شخصي غير سوي. لقد أوغل كثيرا أعداء العراق في غيهم ،المواطن لابد له من وقفة تصد لهذه الهجمات الوحشية التي تستهدف عائلته في البيت وصديقه وجاره وشقيقه في الشارع من دونما تمييــز. كذلك الاجهزة الامنية التي اوكلت لها مهام الحفاظ على الامن لابد لها من اعادة النظر في مطاردة فلول المهزومين اعداء الحرية والامل وان تسد الثغرات التي ينفذون منها لكي تكون عونا للمواطن وذراعاً من حديد تضرب به كل من يتجرأ او يعبر الحدود للنيل منه.

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

ملحق ذاكرة عراقية

الأكثر قراءة

أفضل عشرة أفلام هروب من السجن

النجم غالب جواد لـ (المدى) : الست وهيبة جعلتني حذراً باختياراتي

أفضل عشرة أفلام هروب من السجن

معاهد متخصصة فـي بغداد تستقبل عشرات الطامحين لتعلم اللغة

متى تخاف المرأة من الرجل؟

مقالات ذات صلة

الفيلم عمل فدائي.. كاميرا المسلوبين تستردّ صورتنا الحقيقية
سينما

الفيلم عمل فدائي.. كاميرا المسلوبين تستردّ صورتنا الحقيقية

قيس قاسم"الفيلم عمل فدائي". هل حقاً الفيلم عمل فدائي؟ بأي منطلقات نظرية وفكرية يقارب المخرج الفلسطيني كمال الجعفري (1972) الوظيفة الجمالية للفيلم مع عمل سياسي، يقترن عادة بحمل السلاح والمواجهة القتالية، إلى درجة أنّه...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram