اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > سياسية > اسماء ومدن

اسماء ومدن

نشر في: 28 أكتوبر, 2009: 07:22 م

العيساوي بحث  نائب رئيس الوزراء رافع العيساوي مع مراد اوزجلك ،السفير التركي المعتمد في العراق،مجمل الاوضاع السياسية والامنية في مقدمتها المناقشات والحوارات السياسية والنيابية ،على الساحة العراقية، سعيا لاقرار قانون الانتخابات في البرلمان.
اضافة الى دور مجلس التعاون الستراتيجي بين العراق وتركيا ،وتطبيق الاتفاقيات المتعددة الجوانب في ضوء زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان، الاخيرة الى بغداد.واكد العيساوي حرص الحكومة العراقية على تمتين اطر التعاون ،في مجالات الامن المشترك والحوار السياسي والمشاريع الاقتصادية والتنسيق الثقافي بين البلدين الجارين.من جانبه عبر السفير التركي عن شكره وامتنانه للحكومة العراقية، لمواقفها الايجابية والمشجعة الرامية الى تعزيز العلاقات الاخوية والتاريخية بين بغداد وانقرة.البلداوي رات عضوة اللجنة الاقتصادية في مجلس النواب عامرة البلداوي "ان تاخير اقرار قانون البنى التحتية لن يؤثر على قطاع الطاقة الكهربائية. موضحة: ان القانون في صيغته الاخيرة لم يتضمن مشاريع الكهرباء" .وقالت البلداوي بحسب (إيبا) امس الاربعاء "لانختلف على اهمية القانون في تحسين واقع البنى التحتية في العراق ، ولكن يعتقد الكثير من المتابعين بأن عدم اقرار القانون سيجعل من قطاع الكهرباء متخلفا ويبقي على مشاكل الطاقة ، وهو غير وارد ومستبعد " .واضافت" ان اللجنة البرلمانية اخذت بآراء رئيس هيئة الاستثمار اضافة الى اعتراض عدد من الاعضاء حول مشاريع الكهرباء التي اكدت ان هناك فرصة للاستثمار المباشر في قطاع الكهرباء ، وبالفعل ابدت شركات عالمية العمل في العراق لتطوير المنظومة الكهربائية".وتوقعت البلداوي" ان يكون لتاخير اقرار القانون تداعيات بسيطة على مشاريع البنى التحتية الاخرى كالصرف الصحي والمياه . مشيرة الى انه امام ذلك تم تخصيص المبالغ الكبيرة ضمن الموازنة العامة لها" .يذكر ان رئيس اللجنة الاقتصادية في مجلس النواب حيدر العبادي دعا الكتل السياسية إلى عدم عرقلة قانون البنى التحتية “لأهداف سياسية” على حد تعبيره .الصميدعيشارك السفير العراقي لدى واشنطن سمير الصميدعي بدعوة من  المعهد العربي الامريكي في ندوة اقيمت في اطار المؤتمر السنوي للمعهد الذي يعقد في العاصمة الامريكية واشنطن.  وفي الندوة تحدث السفير عن التفجيرات الارهابية التي استهدفت من جديد مؤسسات الدولة وارواح الابرياء وادانها والذين يقفون وراءها واجاب على  عدد من الاسئلة حول العلاقات العراقية الامريكية والانتخابات والانسحاب الامريكي والاستثمارات اكد فيها على اهمية العملية السياسية وحل كل القضايا العالقة بالحوار ومن دون اللجوء الى العنف ومحاصرة الارهاب والفساد والجريمة. ويلاحظ ان هذا المؤتمر السنوي يمثل مدخلاً للتواصل مع الجاليات العربية الامريكية والتي يحظى البعض منها بنفوذ واسع في الولايات المتحدة. من جانب اخر افتتح الصميدعي القسم الخاص بالاثار العراقية في متحف جامعة بنسلفانيا  الذي اعيد تصميمه بعد جولة طويلة في مدن الولايات المتحدة. ويعتبر هذا المتحف وجامعة بنسلفينيا من المؤسسات العريقة في التنقيبات والدراسات الخاصة بحضارة مابين النهرين، تعود حملاته التنقيبية الى القرن التاسع عشر وطلائع القرن العشرين، وتشتمل مقتنياته  على مجموعة ضخمة من الآثار السومرية والبابلية والاشورية اضافة الى مجاميع كبيرة من الحضارات القديمة.

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

ملحق ذاكرة عراقية

مقالات ذات صلة

الفصائل العراقية تشارك بحذر بحرب متوقعة في جنوب لبنان:الخشية من اغتيال القيادات
سياسية

الفصائل العراقية تشارك بحذر بحرب متوقعة في جنوب لبنان:الخشية من اغتيال القيادات

بغداد/ تميم الحسن حتى الان مازلت المجموعة التي تطلق على نفسها اسم "المقاومة العراقية" ملتزمة بالهدنة رغم الإشارات التي صدرت من ذلك الفريق في بيان الأربعاء الماضي، واحتمال عودة الصدام مع القوات الامريكية في...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram