اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > رياضة > بوليفيا يصفع أوروغواي.. والباراغواي يودِّع مسلسل الهزائم

بوليفيا يصفع أوروغواي.. والباراغواي يودِّع مسلسل الهزائم

نشر في: 17 أكتوبر, 2012: 05:33 م

 عواصم/ وكالات

وجـَّه المنتخب البوليفي صفعة جديدة إلى منتخب أوروغواي وألحق به هزيمة قاسية 4-1 في لاباز ضمن الجولة التاسعة من تصفيات أميركا الجنوبية لكرة القدم المؤهلة إلى كأس العالم 2014 .
سجل المهاجم المخضرم كارلوس إنريكي ساوسيدو ثلاثة أهداف (هاتريك) للمنتخب البوليفي في الدقائق 6 و51 و55 وأضاف زميله جو ألبيرتو موخيكا هدفاً آخر في الدقيقة 27 بينما أحرز لويس سواريز هدف أوروغواي الوحيد في الدقيقة 81 .
ورفع المنتخب البوليفي رصيده إلى ثماني نقاط في المركز السابع وتجمد رصيد أوروغواي عند 12 نقطة في المركز الخامس بعدما مُني بالهزيمة الثالثة في آخر أربع مباريات خاضها بالتصفيات وفشل في المباراة الرابعة على التوالي في تحقيق الفوز.
وخاض منتخب أوروغواي المباراة بمعنويات سيئة للغاية بعد هزيمته الثقيلة (0-3) أمام الأرجنتين الجمعة الماضية، كما كانت معنويات بوليفيا في أدنى درجاتها بعد التعادل 1-1 في لاباز أيضا مع ضيفه البيروفي الجمعة الماضية.
وضاعف من معنويات المنتخب البوليفي سوءاً أن تذاكر المباراة بيعت بالكاد مما يُعد مؤشراً على غضب الجماهير من فريقها، كما عانى المنتخب البوليفي قبل هذه المباراة من الإصابات مما دفع الإسباني خافيير أزكارغورتا إلى إجراء سبعة تغييرات على تشكيلته الأساسية وكان منها الدفع، تحت ضغط من الجماهير والصحافة، بالمهاجم ساوسيدو هداف الدوري البوليفي.
وكان ساوسيدو عند حسن الظن به حيث كان بطل المباراة وسجل ثلاثة أهداف ليقود الفريق إلى الفوز الكبير والثمين على بطل أميركا الجنوبية.
وفرض المنتخب البوليفي سيطرته على مجريات اللعب في المباراة أمام منتخب أوروغواي الذي بدا أكثر خوفاً وقلقاً من أي وقت سابق خاض فيه أية مباراة في لاباز التي تقع على ارتفاع 3600 متر فوق مستوى سطح البحر.
ولم يسبق لمنتخب أوروغواي أن حقق أي فوز على نظيره البوليفي في لاباز حيث رجحت الإحصائيات السابقة كفة أصحاب الأرض وتكرر هذا في هذه المباراة أيضا.
وحطم المنتخب البوليفي الخطة الدفاعية التي لجأ إليها الضيوف وذلك من خلال الهدف المبكر الذي سجله ساوسيدو ثم جاء الهدف الثاني عن طريق موخيكا ليبدد آمال الضيوف تماما، وحافظ المنتخب البوليفي على تقدمه بهدفين نظيفين حتى نهاية الشوط الأول.
وفي الشوط الثاني، واصل أصحاب الأرض أداءهم الصلب ونجح ساوسيدو في تعزيز فوز الفريق بهدفين آخرين، وأجرى أوسكار تاباريز المدير الفني لمنتخب أوروغواي بعض التعديلات في أداء الفريق ولكنها لم تكن كافية لتعديل النتيجة بينما جاء هدف حفظ ماء الوجه في وقت متأخر من المباراة بركلة حرة سددها سواريز في شباك سيرخيو غالارزا حارس مرمى بوليفيا.
وودع منتخب باراغواي دوامة الهزائم واستعاد بعض توازنه في التصفيات بفوزه الصعب (1-0) على ضيفه منتخب بيرو، ورفع منتخب باراغواي رصيده إلى سبع نقاط ولكنه ظل في المركز التاسع الأخير بجدول التصفيات حيث كان الفوز في هذه المباراة هو الثاني له فقط في تسع مباريات خاضها بالتصفيات حتى الآن والأول له بعد خمس هزائم متتالية.
انتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم سجل بابلو أغيلار هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 53 ليقود فريقه إلى الفوز الثمين.
وشهدت المباراة منافسة قوية بين الفريقين تحولت إلى عنف في بعض الأوقات نظراً للالتحامات العديدة بين اللاعبين مما اضطر الحكم الأرجنتيني بابلو لوناتي إلى إشهار ست بطاقات صُفر ولكنه لم يطرد أي لاعب.
وبدا منتخب باراغواي أكثر نشاطا من ضيفه خاصة في ظل وجود لاعب متحمس مثل بابلو أغيلار الذي خاض مباراته الخامسة فقط مع منتخب باراغواي، وحرص منتخب باراغواي في هذه المباراة على تحسين صورته وتحقيق الفوز ولكن التوتر الذي سيطر على لاعبي الفريق تسبب في بعض الأخطاء مما ساعد جيفرسون فارفان نجم بيرو على خطف الكرة وتمريرها إلى باولو غيريرو الذي حاول هز الشباك ولكن إدغار باريتو حارس باراغواي تدخل في الوقت المناسب وأبعد الخطورة عن مرماه.
وحاول المنتخب البيروفي التركيز على الهجمات المرتدة عبر اللاعب خوان فارغاس مع الاعتماد على القدرات التهديفية العالية للثنائي كلاوديو بيتزارو وباولو غيريرو ولكن هذه القدرات العالية لم تفلح أمام دفاع باراغواي ليخرج منتخب بيرو صفر اليدين من هذا اللقاء.
وسقط المنتخب الفنزويلي في فــخ التعادل 1-1 مع ضيفه الإكوادوري رافعا رصيده  إلى 12 نقطة ليتقدم إلى المركز الرابع بفارق الأهداف فقط أمام أوروغواي.
اكتمل عقد المنتخبات المتأهلة الى الدور الرابع الحاسم من تصفيات منطقة الكونكاكاف (اميركا الوسطى والشمالية والبحر الكاريبي)، عقب الجولة السادسة الاخيرة من الدور الثالث.
ولحقت منتخبات الولايات المتحدة وجامايكا (المجموعة الاولى) وكوستاريكا (الثانية) وهندوراس وبنما (الثالثة) بالمكسيك (الثانية) التي كانت ضامنة تأهلها منذ الجولة الرابعة.
وتخوض المنتخبات الستة الدور الرابع بنظام البطولة (10 مراحل، ذهابا وايابا) في الفترة بين شباط/فبراير وتشرين الاول  المقبلين، على ان تحجز المنتخبات الثلاثة الاولى مقاعدها في نهائيات البرازيل 2014، في حين يخوض صاحب المركز الرابع الملحق ضد بطل اوقيانيا. في المجموعة الاولى، تنفس الاميركيون الصعداء بتأهل منتخب بلادهم الى الدور الحاسم اثر فوزه على غواتيمالا شريكته في الصدارة 3-1 في كانساس سيتي.
ووجدت الولايات المتحدة نفسها متخلفة منذ الدقيقة الخامسة عبر كارلوس رويز (5)، قبل ان تتدارك الموقف وتسجل ثلاثة اهداف بواسطة كارلوس بوكانيغرا (10) وكلينت ديمبسي (18 و36).
وعانى المنتخب الاميركي بقيادة مدربه نجم منتخب المانيا سابقا يورغن كلينسمان كثيرا خلال التصفيات وانتظر الجولة الاخيرة لحسم تأهله في سعيه الى بلوغ نهائيات كأس العالم المقبلة في البرازيل ومواصلة تواجدها في العرس الكروي منذ عام 1990 دون انقطاع.
وقدمت الولايات المتحدة خدمة كبيرة الى جامايكا حيث ان فوزها الكبير على غواتيمالا منح البطاقة الثانية في المجموعة للجامايكيين الذي حققوا فوزا كبيرا على انتيغوا وبربودا 4-1 في كينغستون واستفادوا من افضلية فارق الاهداف.
سجل ديمار فيليبس (17) ونيرون نوسورثي (18) ودان ريشاردز (78 و88) اهداف جامايكا، وكينتين غريفيت (63) هدف انتيغوا وبربودا.
وكانت الولايات المتحدة وغواتيمالا بحاجة الى التعادل فقط للتأهل معا الى الدور الحاسم، بيد ان الولايات المتحدة حققت الفوز وبنتيجة كبيرة خدمت مصالح جامايكا التي حسنت بدورها رصيدها التهديفي بفوزها الساحق على انتيغوا وبربودا.
وانهت الولايات المتحدة الدور الثالث في الصدارة برصيد 13 نقطة بفارق 3 نقاط امام جامايكا التي انتزعت المركز الثاني من غواتيمالا بفارق الاهداف، فيما حلت انتيغوا وبربودا في المركز الاخير برصيد نقطة واحدة.
وفي المجموعة الثانية، لحقت كوستاريكا بالمكسيك بفوزها على غويانا 7-صفر.
وسجل راندايل برينيس (9 و47) وكريستيان غامبوا (13) والفارو البيرتو شاكون سابوريو (51 من ركلة جزاء و77)، وكريستيان نافارو بولانوس (61) وسيلسو بورغيس (69) الاهداف.
وحققت كوستاريكا الاهم بتحقيقها للفوز لانها كانت بحاجة اليه بغض النظر عن نتيجة المباراة الثانية بين المكسيك والسلفادور والتي انتهت بفوز الاولى بهدفين نظيفين سجلهما اوريبي بيرالتا مورونيس (64) وخافيير هرنانديز (85).
وكانت المكسيك ضامنة تأهلها الى الدور الحاسم منذ الجولة الرابعة، وهي حققت فوزها السادس على التوالي (العلامة الكاملة) وعززت موقعها في الصدارة برصيد 18 نقطة مقابل 10 نقاط لكوستاريكا و5 نقاط للسلفادور ونقطة واحدة لغويانا.
وفي الثالثة، تأهلت هندوراس وبنما بعد فوز الاولى على كندا 8-1 في سان بيدرو سولا، وتعادل الثانية مع مضيفتها كوبا 1-1 في هافانا.
في المباراة الاولى، سجل جيري بيغستون (6 و16 و82) وكارلوس كوستلي (28 و88) ومارتينيز ماريو (32 و82) ودافيد ادغار (48 خطأ في مرمى فريقه) اهداف هندوراس، ولاين هومه (76) هدف كندا.
وفي الثانية، سجل نيلسون باراهونا (77) هدف بنما، والبرتو غوميز (38) هدف كوبا.
وانهت هندوراس الدور الثالث في صدارة المجموعة برصيد 11 نقطة وبفارق الاهداف امام بنما في حين حلت كندا ثالثة برصيد 10 نقاط وكوبا رابعة واخيرة برصيد نقطة واحدة.

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

ملحق عراقيون

الأكثر قراءة

كارفاخال يطلب انضمام رودري إلى ريال مدريد

بيلينجهام يزعج ريال مدريد

لولايته السادسة.. بيريز يحسم جدل التخلي عن رئاسة ريال مدريد

الشباب والرياضة تدعو لدعم منتخب العراق في مشوار التأهل لكأس العالم

الجوية والشرطة يتأهلان الى نهائي كأس العراق

مقالات ذات صلة

فريق يحرم الأهلي السعودي وبرشلونة من صفقة ذهبية
رياضة

فريق يحرم الأهلي السعودي وبرشلونة من صفقة ذهبية

متابعة/ المدى أفادت وسائل اعلام انجليزية، بان فريق استون فيلا، حرم فريق الأهلي السعودي وبرشلونة الاسباني من صفقة ذهبية لضمن أمادو أونانا، نجم المنتخب البلجيكي ونادي إيفرتون. وتلقت إدارة النادي الأهلي السعودي، ردًا من...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram