اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > عالم الغد > تعلّم لغة جديدة يغيّر من أنماط نموّ الدماغ لدى الأطفال

تعلّم لغة جديدة يغيّر من أنماط نموّ الدماغ لدى الأطفال

نشر في: 14 سبتمبر, 2013: 10:01 م

  ترجمة: إسلام ماهراكتشف علماء أهمية عنصر الوقت في اكتساب لغة ثانية؛ فالعمر الذي يتعلم فيه الأطفال لغة ثانية يمكن أن يكون له إثمار مهم في بِنية الدماغ البالغ. أغلبية الناس تتعلم التحدث بأكثر من لغة خلال حياتهم، والكثير منهم يفعل ذلك ببراعة كبير

 

ترجمة: إسلام ماهر

اكتشف علماء أهمية عنصر الوقت في اكتساب لغة ثانية؛ فالعمر الذي يتعلم فيه الأطفال لغة ثانية يمكن أن يكون له إثمار مهم في بِنية الدماغ البالغ. أغلبية الناس تتعلم التحدث بأكثر من لغة خلال حياتهم، والكثير منهم يفعل ذلك ببراعة كبيرة خصوصاً اذا ما كان تعلم اللغات في وقت واحد أو خلال فترة النمو المبكر.
استنتج البحث أن نمط نمو الدماغ متشابه لو تعلمت لغة أو اثنتين منذ الولادة، ولكن تعلم لغة ثانية لاحقاً بعد إتقان اللغة الأم يغير في الحقيقة من شكل الدماغ، تحديداً أسفل قشرة الفص الجبهي حيث يصبح يمين هذه المنطقة أرفع، بينما يكون اليسار منها سميكا أكثر. ومما تجدر الإشارة إليه ان القشرة المخية تتكون من مجموعة كبيرة من الخلايا العصبية في أكثر من طبقة تلعب دوراً رئيسياً في الكثير من الوظائف مثل التفكير، اللغة، الوعي، والذاكرة.تقترح الدراسة أن مهمة اكتساب لغة ثانية بعد الطفولة تحفز شبكات عصبية جديدة بين الخلايا العصبية بطرق معينة لوحظت أثناء اكتساب مهارات معقدة مثل الخداع. ويعتقد الباحثون أن سبب صعوبة تعلم لغة ثانية لاحقاً في الحياة قد يتم تفسيره على المستوى التكويني للدماغ.
عن mcgill

 

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

جميع التعليقات 1

  1. محب السلحفاه (قاهر الزمان )

    مقال رائع ...اتمني المزيد من المعلومات القيمة

يحدث الآن

النمسا تهزم بولندا بثلاثية في يورو 2024

حاولوا قتل شخص.. الداخلية تلقي القبض متهمين أثنين في بغداد

الاتصالات: العراق ينجح في استعادة عضويته لدى اتحاد البريد العالمي

هل يكتب ميسي سطوره الاخيرة في مسيرته الكروية؟

في العراق.. درجات الحرارة المحسوسة غدا تلامس الـ 65 درجة مئوية

ملحق منارات

الأكثر قراءة

أفاعي البحر الناشفة في الماء!

مساعٍ لجعل العراق محطة رئيسية للإنترنت

تصميم ومواصفات ساعة "آبل" تجعل منافستها شبه مستحيلة

تكنولوجيات

تكنولوجيا الترميم الذاتي.. خيال يقترب من الواقع

مقالات ذات صلة

غوغل تطرح أداةً جديدةً لوقف

غوغل تطرح أداةً جديدةً لوقف "إعلانات التذكير"

تعمل شركة غوغل على طرح أداة جديدة ستوقف ما يسمّى بإعلانات التذكير، وتمكن متصفحي شبكة الإنترنت من حجب الإعلانات المتعلقة بمنتجات تصفحوها من قبل ولم يقوموا بشرائها رقمياً، وعادةً ما تستخدم هذه الوسيلة لمحاولة...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram