اعلان ممول

TOP

جريدة المدى > رياضة > انتهى الوقت الضائع!

انتهى الوقت الضائع!

نشر في: 14 نوفمبر, 2009: 04:09 م

إياد الصالحي Ey_salhi@yahoo.com ناشدنا في مصارحة امس رئيس اللجنة الاولمبية رعد حمودي أن أي قرار يتخذه بشأن مصير اتحاد الكرة عقب انتهاء التصفيات الآسيوية للشباب مساء اليوم، سيكون وبالاً على مستقبل الكرة العراقية اذا لم يراع فيه حقوق جميع الاطراف وعلى وجه الخصوص سلطة الهيئة العامة
 التي لا تعلو عليها أية سلطة آخرى بموجب القوانين النافذة التي خولتها سحب الثقة او تجديدها بمن نصبتهم لإدارة شؤون اللعبة في 29 حزيران 2004. كنا ومازلنا حريصين على استتباب ظروف اتحاد الكرة لانه المسؤول الاول عن استمرار انشطة الكرة في البلاد وتطوير قاعدة الفئات العمرية وتأهيل المنتخبات الوطنية التي ترشحت الى نهائيات البطولات الآسيوية آخذين بنظر الحسبان ان وقتاً ثميناً استنزف من دورة عمل الاتحاد الحالي في مشكلات عقيمة لم نجن منها سوى تعميق الخلافات وزيادة الشكوك في نوايا توجهات اعضاء الاتحاد وتشرذم صفوف الهيئة العامة بين مؤيد ومعارض و(بهلوان على سيرك المصلحة)! هذا المشهد المضطرب لم يكن خافياً عن عامة الناس فما بالنا برؤية حكومية نظرت بريبة لما جرى ويجري بين ابناء كرة القدم؟ هنا جاء تدخل الدكتور علي الدباغ الناطق باسم الحكومة استجابة لآراء كثير من المنصفين رياضيين واعلاميين وجماهير ليس بينهم من يهمه فوز (س او ص)، بل سمعة البلد بعد ان سئموا مماطلة رئيس واعضاء الاتحاد في الالتصاق بكراسيهم تحت ذرائع سمجة مستفيدين من استجابة الاتحاد الدولي لكرة القدم لطلبات التمديد ثلاث مرات وربما لن يجدوا مانعاً او حرجاً اذا ما قضوا الولاية الثانية تحت مظلة التمديد في سابقة خطيرة لم تشهدها الاتحادات الوطنية في العالم التي تمتثل لقانون الانتخابات المشرّع في بلدانها حال انتهاء المدة الشرعية لإدارة الاتحاد. وكنا نظن ان تسليم ملف الانتخابات الى رئيس اللجنة الاولمبية رعد حمودي بعد تصاعد صيحات الاحتجاج من بعض اعضاء الاتحاد ضد استمرار الدباغ في الاشراف على الملف سينهي الازمة لاسيما ان احد اعضاء الاتحاد بشّر المراقبين عبر واحدة من اطلالاته المتكررة في الفضائيات بأن رئيس اللجنة الاولمبية (ابن اللعبة) كفيل بحلّ المشكلة ولن نتقاطع معه وسنوافق على اي قرار يتخذه من دون اعتراض حتى لو تضمن حل مجلس ادارة الاتحاد طالما ان مصلحة كرة القدم هي الدافع وراء اصداره، فماذا حصل؟ اتحاد الكرة طرح تسويفاً جديداً في مؤتمر اربيل الاربعاء الماضي في اثناء اجتماعه مع اعضاء الهيئة العامة بغياب ابرز ممثلي الاندية الجماهيرية (عصب حياة الكرة العراقية) في محاولة منه لتفويت الفرصة امام رئيس اللجنة الاولمبية ومنعه من اتخاذ القرار الذي سبق ان ألمح عنه بعد اعترافه صراحة بانه استنفد جميع السبل مع اعضاء الاتحاد لإنهاء الازمة في اشارة اخرى الى اجتماع خاص جمعه معهم اثناء وجوده في اربيل لشد ازر شبابنا في التصفيات (مثلما اوضح مقربون من دائرة الازمة) طالبهم فيه بالاستقالة، الا انهم رفضوا بحجة تمسكهم بقانون فيفا، فما كان من حمودي الا القول: نجد انفسنا مضطرين لاتخاذ قرار حاسم بعد الانتهاء من التصفيات). إن تحديد اتحاد الكرة مواعيد جديدة مثل 19 الشهر الجاري لبيان رغبات الاندية المشاركة في الدوري غير آبه لنظامه المثير للجدل، و23 منه لانطلاقه في مجموعة كردستان، و27 للمجاميع الاخرى، و25 للاجتماع الاستثنائي بالهيئة العامة للمصادقة على لوائح لم يكشف عنها ولا يُعرف من صاغها؟ وهناك اربعون يوماً اخرى بين إرسال اللوائح وموعد إقامة الانتخابات وربما لن يوافق فيفا عليها ويحتاج الاتحاد الى (اربعينيات) عدة قبل الحصول على الموافقة النهائية! يبدو اننا نحتاج فعلا الى قرار حاسم يحفظ سيادة اللجنة الاولمبية على مقرراتها وتدابيرها ازاء انحراف اي اتحاد وطني عن مسار الضوابط والقوانين المتعلقة بالانتخابات، وهو اختبار جديد يضع رعد حمودي باعتباره المسؤول الاول عن الرياضة على منصة التحدي لفرض القرار الناجع وممارسة دوره الكامل الذي استمده من واجبات رئيس اللجنة الاولمبية التي لا تقتصر على نوعية خاصة من اتحادات او شخصيات رياضية سواء تحكمها علاقات وطيدة ام متهرئة، بل واجبات ترتقي بالرياضة إدارات ورياضيين الى مستوى أفضل من النتائج والعلاقات والنزاهة في العمل. أما اتحاد الكرة فلا يلوح في أفق وعود رئيسه ونائبه سوى الضبابية وانعدام الفعل الجاد بإخراج كرتنا من نفق شقّه الاتحاد بنفسه لينأى عن مواجهة شمس الحقيقة وهي الاستقالة الجماعية التي تسكّن المواجع ولن تسبب مضاعفات عصيبة مثلما تكهن ناجح حمود، فالاتحاد الدولي لكرة القدم في مثل هذه الحالة لن يسوّل لنفسه التدخل او فرض اي عقوبة بل يترقب ما يؤول اليه عمل الهيئة المؤقتة (الموحدة) لشتات اهل الكرة على طاولة التحاور في زمن قياسي لا نحتاج خلاله سوى اتفاق الهيئة العامة على مسودة لائحة مثالية وسيكون اعضاء الاتحاد انفسهم مُرّحبا بترشيحهم وفق ضوابط لن ينفردوا وحدهم بصياغتها، عند ذاك لن يتجرأ احد ما ان يشكك في الانتخابات وبالفائزين الجدد وستبقى كرتنا تتدحرج في الملاعب الدولية وتهز شباك صيادي مآزقها وتكشف المتسللين في منطقة منافعها!

انضم الى المحادثة

255 حرف متبقي

يحدث الآن

حكيمي يدفع باريس نحو جوهرة هولندا

مخاطر تعرض المياه المعبأة للحرارة المرتفعة

برلماني يحدد 3 نقاط لدرء مخاطر حرائق "الدوائر الحكومية"

الصحة تعلن تسجيل مليون مواطن بالضمان الصحي

مسؤول أممي يكشف النقاب عن مآس في مناطق بالسودان

ملحق منارات

الأكثر قراءة

علي عدنان مطلوب في إسبانيا وفرنسا

قرعة تصفيات كأس آسيا 2015 تسفر عن لقاءات متوازنة للمنتخبات العربية

إعلان جدول تصفيات مونديال 2018

الجنس الناعم وراء "الزعامة" الألمانية

مان يونايتد يغرم رونالدو مليون جنيه إسترليني

مقالات ذات صلة

حكيمي يدفع باريس نحو جوهرة هولندا
رياضة

حكيمي يدفع باريس نحو جوهرة هولندا

متابعة/المدىيتطلع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، لضم صفقة جديدة هذا الصيف، لتدعيم خط دفاعه في الموسم المقبل. وكشفت شبكة "فوت ميركاتو" أن بي إس جي مهتم بضم الهولندي لوتشاريل جيرترويدا لاعب فينورد لإجادته اللعب...
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram