نيكول كيدمان: الحجر المنزلي كان إنقاذًا لي

نيكول كيدمان: الحجر المنزلي كان إنقاذًا لي

كشفت النجمة العالمية نيكول كيدمان عن مهارة جديدة اكتسبتها خلال العزل المنزلي، الذي تقضيه بقصرها في مدينة ناشفيل بولاية تينيسي الأمريكية، خوفا من تفشي فيروس كورونا المستجد. وقالت كيدمان عبر حسابها بموقع "إنستجرام" إنها تستغل هذا الوقت لتعلم اللغة الإيطالية، حيث نشرت صورة لها وهي تذاكر بأحد الكتب الإيطالية، معلقة: "خلال هذا الوقت أثناء إقامتي في المنزل، كنت أدرس اللغة الإيطالية التي أعطتني الأمل والعزاء والتشتيت". وعلى صعيد مختلف، اختارت نيكول كيدمان الانتقال للعيش في الولايات المتحدة خلال فترة انتشار وباء فايروس كورونا، إذ أنها تُقيم حاليًا بقصرها الواقع في مدينة ناشفيل الواقعة في ولاية تينيسي برفقة زوجها المغني الريفي "كيث أوربان"، وبناتهما "صانداي روز" البالغة من العمر 11 عامًا، و "فيث مارغريت" البالغة من العمر 9 أعوام.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top